البحث في الموقع


قائمة المراسلات

الأسم
البريد
الجوال
مثال 9665XXXXXXX
نوع الأشتراك  

الدخول للبريد الإلكتروني

اسم المستخدم
كلمة المرور

المنظار البطني التشخيصي
Diagnostic Laparoscopy

 

قد يتم تحويل المرضى للجراح بناء على مشاكل بالبطن لم يتوصل الى تشخيصها. اذا ما  اوصى الجراح بان يتم عمل المنظارالبطني التشخيصي فان هذا النشرة سـ:
• تساعدك  على فهم ماهية المنظار البطني.
• يشرح لك كيفية مساعدة المنظار البطني في ايجاد المشكلة التي تعاني منها.
• تشرح  المضاعفات المحتمل حدوثها مع هذا الاجراء.

 

ماهو المنظار البطني التشخيصي؟

 

المنظار البطني هو تلسكوب مصمم للاستخدامات الطبية . وهو متصل بضوء عالي الشدة وكاميرا تليفزيونية عالية الدقة،  و بالتالي يمكن للجراح ان يرى ما يحدث بداخلك. يوضع المنظار في تجويف البطن من خلال انبوب مجوف وترى صورة بطنك الداخلية على شاشة التلفزيون. في معظم الحالات ، يكون هذا الاجراء ( العملية) قادرا على تشخيص او اكتشاف نوع المشكلة الموجودة بالبطن .

 

لماذا يتم اجراء المنظار التشخيصي؟


1- الالم البطني


يلعب المنظار الجراحي دورا  هاما في تشخيص الالم البطني الحاد و المزمن. هناك الكثير من حالات الالم البطني . بعض هذه الحالات تتضمن التهاب الزائدة الدودية التصاقات الندب داخل انسجة البطن ، التهابات الحوض ، الانتباذ البطاني الرحمي  ، النزيف البطني ، و بنسبة قليلة ايضا السرطان. يستخدم في حالة المرضى الذين يعانون من امراض تهيج الامعاء( القولون العصبي) لاستبعاد اسباب الالم البطني الاخرى. يستطيع الجراحين عادة تشخيص سبب الالم البطني و خلال نفس الاجراء يقومون بمعالجة المشكلة.

 

 


2- الكتلة البطنية


قد يعاني المريض من وجود كتلة ( او ورم ) ،والتي يمكن ان يشعر بها الطبيب ، او المريض او يمكن رؤيتها بواسطة الاشعة. تتطلب معظم الكتل تشخيصا دقيقا قبل وصف الدواء او العلاج اللازم.ان المنظار التشخيصي يعتبر احدى التقنيات المتوفرة لطبيبك ليرى مباشرة الكتلة و الانسجة المتاثرة لاكتشاف التشخيص.

 

 

3- الاستسقاء


يسمى وجود السوائل في تجويف البطن بالاستسقاء. وفي بعض الاحيان لا يمكن اكتشاف سبب تراكم هذه  السوائل بدون النظر داخل تجويف البطن ، والذي يمكن تحقيقه من خلال المنظار التشخيصي.


 
4- امراض الكبد


يمكن ان تكشف تقنيات التصوير الغير تداخلية (الاشعة المقطعية و الرنين المغناطيسي) الكتلة بداخل الكبد او على سطحه. واذا لم تستطع الاشعة ان تعطي الطبيب معلومات كافية فانه قد يكون من الضروي أخذ عينة (خزعة) من الكبد لعمل التشخيص. المنظار التشخيصي هو اكثر الاجراءات امانا و ادقها للحصول على الانسجة للتشخيص. وبتعبير اخر فانها طريقة دقيقة لاخذ العينة من الكبد او الكتلة بدون عمل فتحة حقيقية بالبطن.

 

5- اجراء النظره الثانية او تحديد مرحلة السرطان

 

قد يحتاج طبيبك لمعلومات بخصوص مرض سابق تم علاجه مثل السرطان. وهذا قد يحدث بعد العلاج ببعض انواع العلاج الكيمياوي او قبل البدء باعطاء المزيد من العلاج الكيماوي. وكذلك يمكن معرفة المزيد من المعلومات بواسطة المنظارالتشخيصي قبل التخطيط لعمل الاستكشاف الرسمي ( الاعتيادي) للبطن او العلاج الكيمياوي او العلاج الاشعاعي .

 

6- حالات اخرى


هناك اسباب اخرى للخضوع للمنظار الجراحي التشخيصي والتي لا يمكن سردها جميعا في هذه النشرة. وهذا ما يجب ان تراجعه و تناقشه مع الجراح.

 

ما هي الفحوصات اللازمة قبل عمل المنظار الجراحي ؟

 

قد يطلب طبيبك عمل اشعة فوق صوتية كاختبار تشخيصي غير تداخلي. في كثيرمن الحالات سيتم التزود بمعلومات تسمح للجراح  بفهم افضل للمشكلة التي تعاني منها داخل بطنك . ان هذا الاجراء غير مؤلم وهو امن جدا ويمكن ان يحسن من فاعلية المنظار التشخيصي.

 

ان الاشعة المقطعية عبارة عن اشعة سينية تستخدم الحاسب الآلي لرؤية محتويات البطن. في بعض الحالات تكون دقيقة في تشخيص الامراض البطنية. انها تسمح للجراح بان يكون لديه "خارطة طريق" لداخل بطنك. قد يستخدم اخصائي الاشعة توجيه  الاشعة المقطعية لوضع ابرة داخل بطنك . وهذ يعرف بعينة الابرة بمساعدة الاشعة المقطعية. وهذا سيتم اجراءه قبل عمل المنظار الجراحي التشخيصي ليتم اتخاذ القرار فيما اذا كان مناسبا للحالة ام لا.

 

تستخدم اشعة الرنين المغناطيسي المغناطيس والاشعة السينية و الحاسب الالي لمشاهدة داخل تجويف البطن. وهي غير مطلوبة لجميع مشاكل البطن لكنها قد  تكون ضرورية لبعضها.

 

قد يكون هناك حاجة لعمل تحليل للدم و تحليل للبول كما يحتمل عمل اشعة سينية او تخطيط كهربائي للقلب قبل المنظار الجراحي التشخيصي. سيقرر طبيبك اي نوع من التحاليل ضروري وسيراجع نتائج التحاليل التي تم عملها.

 

مانوع التخدير المستخدم؟


يعمل المنظار الجراحي التشخيصي اما تحت التخدير الموضعي مع مسكن او تحت التخدير الكامل. سيقرر جراحك واخصائي التخدير بمساعدتك طريقة التخدير لعمل جراحة ناجحة وآمنة.


يمكن حقن التخدير الموضعي بجلد جدار البطن لتخدير المنطقة تماما و السماح بوضع المنظار الجراحي بشكل امن. يشعر معظم المرضى بشيء مثل لسع النحل تدوم لثانية او ثانيتين. تعطى جرعات صغيرة من المسكن بحقنة وريدية في نفس الوقت التي تسمح للمريض بالشعور بما يعرف  بالخدر الجزئي بحيث يكون المريض نائما مع وجود الوعي. عندما يتم الوصول الى نوم عميق كاف ويسيطر التخدير الموضعي يتم وضع الغاز بتجويف البطن. ويسمى هذا استرواح الصفاق. قد يشعر المريض بالانتفاخ. ويتم ازالة الغاز عند انتهاء العملية. و اكثر غازين شائع استخدامها هما  اوكسيد النتيتروس (غاز الضحك) او ثاني اكسيد الكربون. هناك خطر بسيط محتمل للتاثيرات الجانبية لاستخدام الغاز.

 

يعطى التخدير الكامل للاشخاص الغير قابلين للتخدير الجزئي او الذين يرغبون بالتخدير الكامل.يفضل التخدير الكامل للمرضى الصغار الذين لا يستطيعون الاستلقاء ثابتين على طاولة الجراحة او لديهم حاله صحية يفضل فيها عمل التخدير الكامل لهم. ينتهي معظم المرضى بطلب التخدير الكامل بالرغم من تفضيلهم للتخدير الموضعي مع المسكن كما انه تختلف طرق  التخدير المناسبة من مريض لآخر.

 

ما التحضيرات المطلوبة ؟


• بعد ان يناقش معك الجراح المخاطر الممكنة و الفوائد من العملية ستحتاج لتوقيع ورقة موافقة خطية على الجراحة.
• يفضل الاستحمام في الليلة السابقة او صباح يوم العملية.
• تعمل معظم اجراءات المنظار الجراحي التشخيصي بالعيادات الخارجية بمعنى ان المريض سيغادر الى منزله في نفس اليوم الذي اجريت فيه العملية.
• يجب ألا تأكل أو تشرب لمدة ست أو ثمان ساعات قبل العملية .
• قد يكون مطلوبا قبل العملية اجراء تحليل الدم العادي مع تحليل البول والاشعة السينية.
• يفضل الاستحمام  في الليلة السابقة أو صباح يوم العملية وابلغ المستشفى بالوقت الصحيح قبل ساعة او ساعتين من العملية .
• اذا كانت تتناول الادوية يوميا فعليك مناقشة ذلك مع الجراح قبل العملية حيث يمكن ان تحتاج الى تناول بعضها او جميعها في يوم العلمية مع ماء قليل. اذا كنت تتناول الاسبرين أو فيتامين هـ  او ادوية سيولة الدم او التهاب المفاصل، فان عليك مناقشة ذلك مع الجراح حتى يتم ايقاف تناولها في الوقت المناسب قبل العملية.
• سيتوجب عليك سؤال الجراح اومساعديه عن الاجرات الدقيقة المطلوبة للتحضير للعملية.

 

ستكون غالبا تحت تاثير المسكن اثناء العملية فعليك الترتيب بشكل الزامي لوجود شخص ما يقودك للمنزل . ستؤثر المسكنات على تحكمك او /و استجابتك لبقية اليوم. كما يجب عليك الا تقود اوتقوم بتشغيل الاجهزة حتى اليوم التالي.

 

مالتوقعات اثناء عمل المنظار الجراحي التشخيصي؟

 

• يتم اجراء العملية تحت التخدير ( كما هو مبين اعلاه) فلن يشعر بالالم اثناء العملية.
• الكانيولا  (عبارة عن انبوب ذو تجويف) يوضع في تجويف البطن في اعلى البطن او الخاصرة تحت الاضلاع.
• المنظار الجراحي ( منظار صغير جدا) يوصل بكاميرا خاصة تدخل من خلال الكانيولا. وهذا يعطي الجراح منظر مكبر للاعضاء الداخلية للمريض على شاشة التلفزيون.
• يتم ادخال الكانيولات الاخرى بشكل يسمح للجراح ان يرى الاعضاء الداخلية و اتخاذ القرار بناء على تشخيص او علاج مناسب.
• بعد ان ينهي الجراح العملية سيتم إغلاق الفتحات الصغيرة بخياطة قابة للامتصاص او الشريط الجراحي.

 

ما علي توقعه بعد العملية؟

 

بعد العملية ستنقل لغرفة الافاقة حيث سيتم مراقبتك بدقة حتى يزول اثر التخدير والمسكنات عنك تماما. وبالرغم من ذلك قد تشعر بضعف عام حيث يدوم اثر التخدير لعدة ساعات. عندما تصبح قادرا على المشي و النهوض من السرير بدون مساعدة قد يسمح لك بالمغادرة. من الضروري ان يكون معك مرافقا بالمستشفى ليوصلك لبيتك بعد العملية بسبب ان تاثير التخدير قد يدوم لعدة ساعات.

 

عليك توقع بعض الألم حول مناطق الفتحات وهو امر طبيعي. من المفترض ان يتحسن الالم يوما بعد يوما الا انه عليك اخذ المسكنات. و سيرشدك الجراح لنوع المسكن الذي تستخدمه او يصف لك ادوية الالم.

 

يستطيع معظم المرضى الاستحمام بعد العملية بيوم والبدء بممارسة كل النشاطات الطبيعية خلال اسبوع. يستطيع الجراح اجابتك على اي محظورات يجب التنبه لها.


يجب عليك المتابعة واخذ موعد خلال اسبوعين بعد العملية.

 

مالمضاعفات المحتمل حدوثها ؟

قد يكون لأي عملية مضاعفات تعقبها . اكثر المضاعفات المتكررة لاي عملية هي النزيف والالتهاب . وهناك خطر قليل لمضاعفات اخرى ، لكنها غير محدودة، اصابة الاعضاء الداخلية مثل الامعاء او المثانة او الاوعية الدموية.اذا كنت تعاني من الاستسقاء البطني فان ذلك قد يتسرب من احدى جهات العملية مؤقتا قبل توقفه.

 

لا يمكن عمل المنظار الجراحي على عدد قليل من المرضى . ان قرار عمل الاجراء المفتوح هو قرار الجراح قبل او خلال العملية بذاتها. اذا شعر الجراح انه من الآمن التحول من المنظار الجراحي الى العملية المفتوحة فان هذا لا يعتبر احد مضاعفات المنظارو لكنه يبدو قرارا جراحيا . يعتمد قرار التحول للاجراء المفتوح على سلامة المريض بشكل تام.

 

متى تتصل بطبيبك؟

 

تاكد من الاتصال بالجراح او الطبيب اذا ما تطورت ايا من الحالات التالية


• الحرارة فوق 101 درجة فهرنهايت(39 مئوية)
• تصريف من او احمرار اي جزء من فتحات العملية.
• ازدياد الانتفاخ البطني.
• النزيف
• الارتجاف و الرعشة.
• استمرار الكحة او ضيق التنفس.
• عدم القدرة على التبول.
• الالم الذي لا يمكن السيطرة عليه بالادوية.
 


عدد الزوار: 30133